ننتظر تسجيلك هـنـا

..{ ::: فعاليات :::..}~
 
 



نفحات من السنة النبوية

في كلِّ كبدٍ رطبةٍ أجرٌ

شرح حديث أبي هريرة: في كل كبد رطبةٍ أجر عَنْ أبي هُريرةَ رضي اللهُ عنه أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال: «بينما رجلٌ يمشي بطريقٍ اشتدَّ عليه

2 معجبون
إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 07-10-2024, 05:50 AM
نور غير متواجد حالياً
Egypt     Female
أوسـمـتـي
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 61
 تاريخ التسجيل : Feb 2024
 فترة الأقامة : 146 يوم
 أخر زيارة : يوم أمس (09:16 AM)
 الإقامة : مصر
 المشاركات : 1,000,686 [ + ]
 التقييم : 5000000
 معدل التقييم : نور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond reputeنور has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

أوسـمـتـي

افتراضي في كلِّ كبدٍ رطبةٍ أجرٌ





شرح حديث أبي هريرة: في كل كبد رطبةٍ أجر


عَنْ أبي هُريرةَ رضي اللهُ عنه أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال: «بينما رجلٌ يمشي بطريقٍ اشتدَّ عليه العطشُ، فوجد بئرًا، فنزل فيها فشَرِبَ، ثم خرج فإذا كلبٌ يلهثُ، يأكلُ الثَّرَى من العَطشِ، فقال الرَّجلُ: لقد بلَغَ هذا الكلبُ من العطشِ مثلَ الذي كان قد بلَغَ منِّي، فنزل البئرَ فملأ خُفَّه ماءً، ثم أمْسكَه بفِيه، حتَّى رَقَى فسَقَى الكلبَ، فشَكَرَ له، فغَفَرَ له» قالوا: يا رسولَ اللهِ إنَّ لنا في البهائمِ أجرًا؟ فقال: «في كلِّ كبدٍ رطبةٍ أجرٌ». متفق عليه.



وفي رواية للبخاري: «فشَكَرَ اللهُ له، فَغَفَرَ له، فأدْخَلَه الجنَّةَ».



وفي روايةٍ لهما: «بيْنَما كلْبٌ يطيف بركيةٍ قد كاد يقتلُه العطشُ، إذْ رأتْه بَغِيٌّ مِنْ بغايا بني إسْرائيل، فنَزَعتْ مُوقَها فأسقتْ له به، فسَقَتْه فغَفَرَ لها به».



«الموق»: الخف. و«يطيف» يدور حول «ركية» وهي البئر.



قال العلَّامةُ ابنُ عثيمين - رحمه الله -:

ذكر المؤلف - رحمة الله تعالى - في باب كثرة طرق الخيرات هذه القصة الغريبة التي رواها أبو هريرة - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم، أنه بَيْنا رجلٌ يمشي في الطريق مسافرًا، أصابه العطش، فنزل بئرًا فشرب منها، وانتهى عطشُه، فلما خرج، وإذا بكلبٍ يأكل الثَّرَى من العطش، يعني: يأكلُ الطين المبتلَّ الرَّطْبَ، يأكله من العطش، من أجل أن يمص ما فيه من الماء، من شدة عطشه، فقال الرجل: واللهِ لقد أصاب الكلبَ من العطش ما أصابني، أو بلغ بهذا الكلب من العطش ما يلغي بي، ثم نزل البئر وملأ خفَّه ماءً.



الخفُّ: ما يلبس على الرِّجْلِ من جلود ونحوها، فملأه ماء فأمسكه بفيه، وجعل يصعد بيديه، حتى صعد من البئر، فسقى الكلب، فلما سقَى الكلب شكر اللهُ له ذلك العمل، وغفر له، وأدخله الجنَّةَ بسببِه.



وهذا مصداق قولِ النَّبيِّ - عليه الصلاة والسلام -: «الجنَّةُ أقربُ إلى أحدِكم من شِراك نعلِهِ، والنَّارُ مثل ذلك»، عمل يسير شكر الله به عامل هذا العمل، وغفر له الذنوب، وأدخله الجنة.


ولما حدَّث صلى الله عليه وسلم الصحابة بهذا الحديث، وكانوا - رضي الله عنهم - أشد الناس حرصًا على العلم، لا من أجل أن يعلموا فقط، لكن من أجل أن يعلموا فيعملوا. سألوا النبي - عليه الصلاة والسلام - قالوا: يا رسول الله، إن لنا في البهائم أجرًا؟ قال: «في كلِّ ذات كبدٍ رطبةٍ أجرٌ»؛ لأن هذا كلب من البهائم، فكيف يكون لهذا الرجل الذي سقاه هذا الأجر العظيم؟ هل لنا في البهائم من أجر؟ قال: «في كُلِّ ذاتِ كبدٍ رطبَةٍ أجرٌ» الكبد الرطبة تحتاج إلى الماء؛ لأنه لولا الماء ليبست وهلك الحيوان.



إذن نأخذ من هذه قاعدة، وهي أن الرسول - عليه الصلاة والسلام - إذا قص علينا قصة من بني إسرائيل فذلك من أجل أن نعتبر بها، وأن نأخذ منها عبرة، وهذا كما قال الله - عزَّ وجلَّ -: ﴿ لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُولِي الْأَلْبَابِ ﴾ [يوسف: 111].



وفي رواية أخرى، ولعلها قصة أخرى، أن امرأة بغيًّا من بغايا بني إسرائيل، يعني أنها تمارس الزنى - والعياذ بالله - رأت كلبًا يطوف بركية، يعني يدور عليها عطشان، لكن لا يمكن أن يصل إلى الماء؛ لأنها ركية بئر، فنزعت موقها - يعني الخف الذي تلبسه - استقت له به من هذا البئر، فغفر الله لها.



فدل هذا على أن البهائم فيها أجر. كل بهيمة أحسنت لها بسقي، أو إطعام، أو وقاية من حر، أو وقايةٍ من برد، سواء كانت لك أو لغيرك من بني آدم، أو كانت من السَّوائب، فإن لك في ذلك أجرًا عند الله - عزَّ وجلَّ - هذا وهنَّ بهائم؛ فكيف بالآدميين؟ إذا أحسنت إلى الآدميين كان أشد وأكثر أجرًا؛ ولهذا قال النبي - عليه الصلاة والسلام -: «مَنْ سَقَى مسلمًا على ظمأٍ سقاه اللهُ من الرَّحيقِ المختومِ»، يعني لو كان ولدك الصغير وقف عند البرادة يقول لك: أريد ماء، وأسقيته وهو ظمآن، فقد سقيت مسلمًا على ظمأ، فإن الله يسقيك من الرحيق المختوم. أجر كثير، ولله الحمد، غنائم ولكن أين القابل لهذه الغنائم؟ أين الذي يخلص النية، ويحتسب الأجر على الله عزَّ وجلَّ؟



فأوصيك يا أخي ونفسي أن تحرص دائمًا على اغتنام الأعمال بالنية الصالحة حتى تكون لك عند الله ذخرًا يوم القيامة، فكم من عملٍ صغيرٍ أصبح بالنية كبيرًا! وكم من عمل كبير أصبح بالغفلة صغيرًا!







رد مع اقتباس
قديم 07-10-2024, 12:39 PM   #2


الصورة الرمزية ناطق العبيدي
ناطق العبيدي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 101
 تاريخ التسجيل :  Mar 2024
 أخر زيارة : يوم أمس (01:42 PM)
 المشاركات : 6,207 [ + ]
 التقييم :  2110
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Brown

أوسـمـتـي

افتراضي



بارك الله فيك على الموضوع القيم والمميز
وفي انتظار جديدك الأروع والمميز
لك مني أجمل التحيات
وكل التوفيق لك


 

رد مع اقتباس
قديم 07-10-2024, 01:16 PM   #3


الصورة الرمزية المهره♕
المهره♕ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 14
 تاريخ التسجيل :  Feb 2024
 أخر زيارة : 07-23-2024 (09:59 PM)
 المشاركات : 500,607 [ + ]
 التقييم :  500006
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Dodgerblue

أوسـمـتـي

افتراضي



جزيتي كل خير
طرح قييم
لاحرمك الاجر


 

رد مع اقتباس
قديم 07-11-2024, 04:56 AM   #4


الصورة الرمزية نزف القلم
نزف القلم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 90
 تاريخ التسجيل :  Mar 2024
 أخر زيارة : يوم أمس (08:16 PM)
 المشاركات : 4,650 [ + ]
 التقييم :  252
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue

أوسـمـتـي

افتراضي



الف شكـــر لك
على الطرح الرائع
اثابك الله الاجروالثواب
وجزيتي خيرا
وجعله في ميزان حسناتك


 

رد مع اقتباس
قديم 07-11-2024, 04:46 PM   #5


الصورة الرمزية سلطانة الزين
سلطانة الزين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 115
 تاريخ التسجيل :  Apr 2024
 أخر زيارة : 07-11-2024 (06:23 PM)
 المشاركات : 206 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



كم كانت كلماتكِ رائعه في معانيها
فكم استمتعت بموضوعك الجميل
بين سحر حروفكِ التي
ليس لها مثيل
دمت بألف خير




 

رد مع اقتباس
قديم 07-13-2024, 12:32 AM   #6


الصورة الرمزية همسة
همسة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Feb 2024
 أخر زيارة : يوم أمس (08:49 PM)
 المشاركات : 192,350 [ + ]
 التقييم :  172888
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue

أوسـمـتـي

افتراضي



جزاك الله خير


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أجرٌ, رطبةٍ, كلِّ, كبدٍ

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:32 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Developed By Marco Mamdouh
new notificatio by 9adq_ala7sas
اختصار الروابط